البصرة – 14/1/2017

توجهت الاعلاميات العراقيات نحو مدينة البصرة (جنوب العراق) هذه المرة  في ندوة حوارية تهدف لمناقشة واقع الصحفيات والمدافعات عن حقوق الانسان، والمطالبة بتوفير الحماية اللازمة وتشريع قوانين قد تحسن من واقعهن، الندوة عقدها منتدى الاعلاميات العراقيات بالتعاون مع جمعية الفردوس العراقية.

شارك في الندوة التي أدارتها منسقة مشروع شهرزاد الست ندى طالب، نخبة من الاعلاميين والمثقفين والنشطاء والناشطات في البصرة سيما المتدربات المستفيدات من مركز خدمات شهرزاد في المدينة، بالإضافة الى مجلس محافظة البصرة .حيث قدمت الست ندى شرحاً مبسطاً عن عمل مركز شهرزاد وما يقدمه من خدمات للمدافعات والصحفيات بهذا الصدد من تدريبات و استشارات قانونية، كما تضمنت  اوراق عمل حول واقع الاعلاميات في العراق والمدافعات عن حقوق الانسان قدمتها كلا من نائب رئيس جمعية الفردوس العراقية السيدة سناء يونس من البصرة  ورئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات السيدة نبراس المعموري من بغداد .

تخلل الورشة نقاش واسع عن واقع المدافعات عن حقوق الانسان والنساء بشكل عام وما يتعرضن له من تمييز وقمع اجتماعي وثقافي وتحجيم للحريات سواء كان داخل ميدان العمل او ضمن المجتمع بشكل عام، و الاثار و القيود السلبية التي يفرضها المجتمع والاعراف، وكيف يواجهن هذه القيود من اجل تثبيت حقوقهن المدنية والسياسية والتأكيد على دورهن الفعال في المجتمع، بالاضافة الى المضايقات والتهديدات التتي تتعرض لها النساء وضعف التشريعات الضامنة لحقوقهن في المجالات كافة.

واستشهدت الباحثتان بتجارب لنساء عملن في مجال الاعلام والمجتمع المدني وحجم التضحيات التي قدمت من اجل حرية التعبير وحماية حقوق الانسان لا سيما بعد احتلال داعش للموصل،  والدور الذي يجب ان تضطلع به الحكومة من اجل حماية وانصاف هذه الشريحة من خلال وضع تشريعات رصينة والتحقيق في حالات الخطف والتهديد والقتل التي تعرضت لها كثير من النساء الناشطات
جاءت هذه الندوة ضمن أنشطة مشروع شهرزاد لحماية الصحفيات و المدافعات عن حقوق الانسان والذي يجري تنفيذه بالتعاون مع مبادرة التضامن مع المجتمع المدني العراقي ومنظمة جسر الى… الإيطالية وبتمويل من برنامج حقوق الانسان التابع لسفارة جمهورية المانيا الاتحادية في العراق ومؤسسة فاي السويسرية.

 


Like