في عراق ما بعد داعش وما بعد الاستفتاء، تصاعدت الخلافات السياسية بين بغداد وإقليم كوردستان العراق. وعلى الرغم من أن المجتمع المدني لا يزال حيوياً ومواصلاُ نشاطه، إلا ان هذه التوترات المتزايدة أدت إلى تعقيد عمله. لذلك فلابد من تعزيز وتقوية دور المجتمع المدني المستقل والقيادي من أجل توفير بديل للصراع، ليكون الحوار و اللاعنف هو السبيل. وفي هذا السياق، عقدت مبادرة التضامن مع المجتمع المدني العراقي (ICSSI) مؤتمراً مغلقاً، في مدينة السليمانية، للفترة من 13 – 14 ديسمبر / كانون الأول ضم أكثر من 70 ناشطاً من المنتديات الاجتماعية في العراق وكوردستان. حيث وفر المؤتمر فرصة لأعضاء كلا المنتدىين لتبادل وجهات النظر وتقييم عمل العام الماضي. وقد شجعت إستراتيجية النشطاء المشتركة حول القضايا والمواضيع الرئيسية على دراسة الانقسام الحاصل بين بغداد وكوردستان، والذي يثير مخاوف المجتمع المدني.

وفي نفس الوقت الذي عقد فيه المؤتمر، أقيمت بطولة كرة قدم لمدة 4 أيام في مخيم عربت للنازحين واللاجئين بالقرب من مدينة السليمانية ، حضره عدد من المشاركين في المؤتمر، حيث هدفت هذه الفعالية الى تعزيز الحوار الاجتماعي في المخيم والمناطق المحيطة به.

وفي هذا العام، واصل المنتدى الاجتماعي العراقي نموه، وحشد متطوعين جدد، وعمل على تعزيز المنتديات الاجتماعية المحلية التي تم تأسيسها حديثاً، وعمل بجهد على معالجة مواضيع مجتمعية جديدة، كما رحب بعدد كبير من الناشطين الذين حضروا فعالياته السنوية في بغداد. وفي الوقت نفسه، بعد أن تم تأسيس المنتدى الاجتماعي الكوردستاني في عام 2016، إنطلقت اولى فعالياته العامة في مدينة أربيل في ديسمبر 2017 في ظل ظروف صعبة للغاية. حيث كان من المخطط ان ينطلق الحدث من كلار، إلا أن المدينة عانت من زلزال كارثي. وعلاوة على ذلك، شعر كثير من الناس في كوردستان بخيبة أمل بسبب الواقع السياسي الحالي، ما بعد الاستفتاء. ومع ذلك، وبدعم من الشركاء، تم عقد المنتدى الاجتماعي الكوردستاني في أربيل واستمر لمدة يومين ناقش خلاله 400 ناشط وناشطة مجموعة متنوعة من المواضيع الاجتماعية والسياسية والاقتصادية الحيوية.

والآن بعد أن تم تأسيس منتدى إجتماعي رسمياً في كردستان – كنظير للمنتدى الاجتماعي العراقي – يمكن بناء علاقات أقوى وخلق شبكات منظمة بين المجتمع المدني في بغداد وإقليم كوردستان. لقد خلق المنتدى الاجتماعي العراقي خلال سنواته الخمس الماضية بالفعل ثقافة قوية للتطوع داخل المجتمع، حيث يقوم كل عام بتحشيد عدد كبير من الشباب والشابات العراقيين الطامحين للتغيير ليساهموا في تنفيذ نشاطاته وفعالياته. ولأول مرة هذا العام، حشد المنتدى الاجتماعي الكوردستاني العديد من الشباب والشابات الذين ساهموا في التنظيم والمشاركة تطوعياً من أجل اطلاق دورته الاولى. مما أتاح لأن تصبح المنتديات الاجتماعية في العراق وكوردستان مساحات حيوية وفاعلة للتشبيك وتنسيق فعاليات ونشاطات المجتمع المدني والتعاون فيما بينها. يمتلك المنتدى الاجتماعي العراقي ضمن إطاره عدد من المسارات التي تركز العمل على قضايا اجتماعية مختلفة. يتم دمج هذه المسارات بشكل دائم في تجمعات تعمل على حملات وأنشطة محددة. وفي الوقت نفسه يعمل المنتدى الاجتماعي الكوردستاني على تطوير وتفعيل مسارات موازية لتلك التي يعمل عليها المنتدى الاجتماعي العراقي. وبالإضافة إلى ذلك، يهدف مركز مشحوفنا الذي تم إفتتاحه مؤخراً في مدينة الناصرية إلى أن يصبح مركزاً هاماً يمكن للمجتمع المدني من جميع أنحاء البلاد التجمع فيه وعقد الفعاليات التي من شأنها تبادل الأفكار والخبرات من خلاله، مما سيساهم في ترميم الفجوة الكوردية العراقية.

خلال مؤتمر مبادرة التضامن مع المجتمع المدني العراقي (ICSSI) الذي إستمر لمدة يومين، قام أعضاء وأفراد المنتدى الاجتماعي العراقي والكوردستاني بتقييم حملاتهم التي عملوا عليها عام 2017، والتخطيط لنشاطهم لعام 2018. حيث وضع النشطاء في العراق وكوردستان أفكاراً ومقترحات ملموسة لزيادة التعاون والتنسيق، وكانت كما يلي:

مشاركة المرأة في المجتمع المدني ومراكز صنع القرار

  • تبادل التقارير وخطط العمل بين المسار الكوردي والعراقي للمنتدى الاجتماعي الكوردستاني والعراقي.
  • تحسين عملية التنسيق فيما يتعلق بالحملات التي تخص التشريع، حتى وإن كان التعاون صعباً أحياناً بسبب الاختلافات في التشريعات بين العراق وكوردستان.
  • تعزيز التبادلات بين النشطاء والناشطات الشباب في العراق وكوردستان.

وسائل الاعلام التي تعزز التسامح والديمقراطية:

  • التركيز المشترك على مناهضة خطاب الكراهية والإفلات من العقاب.
  • وسيقوم نشطاء المنتدى الاجتماعي العراقي والكوردستاني بوضع خطة عمل مشتركة لحملة تراقب خطاب الكراهية.
  • وستستمر الحملة لمدة عام لتغطي جميع أنحاء العراق.
  • سيتشكل فريق عمل مشترك بين المنتدى الاجتماعي الكوردستاني والعراقي للعمل على هذه الحملة.
  • الأدوات: وسائل الإعلام المجتمعية، مجموعة مراقبة، الترجمة، منشورات وبروشورات تعزز التسامح.
  • يقدم التقرير النهائي للحملة من خلال مؤتمر مشترك.

العدالة الاجتماعية والعمالة

  • تعاون المسارين في المنتدى الاجتماعي العراقي والمنتدى الاجتماعي الكوردستاني بشكل وثيق هذا العام، ويعملان حالياً على إنشاء آلية تنسيق تربط بين مسار العدالة الاجتماعية في المنتديين العراقي والكوردستاني من أجل إقامة علاقة مستقرة للمستقبل.
  • ويتقاسم العاملون في كوردستان وبغداد العديد من المصاعب والتحديات؛ لذلك فإن تشارك الأهداف والاستراتيجيات سوف يعزز من إستفادة الطرفين على حد سواء.
  • الأولويات المشتركة: توفير مساحة أكبر للنساء في نقابات العمال، وتسجيل انتهاكات حقوق العمال، وتفعيل المادة 47 من قانون العمل العراقي المتعلقة بالضمان الاجتماعي (تفعيل هذا القانون ليس فقط في العراق، بل في كوردستان أيضا).

حماية النازحين داخلياً والأقليات

  • اجتماع مشترك للمتابعة في أربیل بین مساري حماية النازحين والاقليات في المنتديين العراقي والكوردستاني.
  • سيقوم كل جانب بعمل “زيارات استماع” وعمليات مسح ميداني بين النازحين داخلياً والاقليات لتقييم احتياجاتهم بشكل أفضل من أجل إنتاج حملات أكثر فعالية، وستكون بعض هذه الزيارات مشتركة.
  • زيارات التبادل / ورش عمل مشتركة بين المنتدى الاجتماعي العراقي والكوردستاني.

حقوق المياه وحماية أنهار بلاد الرافدين

  • إنشاء آلية تنسيق لمناقشة قضايا المياه وإقامة أنشطة مشتركة.
  • مواضيع التركيز: رصد مستويات المياه والتلوث، الإفراط في استهلاك المياه.
  • اقامة ورش عمل مشتركة في كوردستان وجنوب العراق، تجمع مشاركين من كل أنحاء العراق وكوردستان.
  • عقد اجتماعات مدافعة مشتركة.
  • مشارکة کل من المنتدى الاجتماعي العراقي والكوردستاني في اعمال منتدى المیاه الإقلیمي المقرر عقده في أبریل 2018.

لجان المنتدى الاجتماعي العراقي والمنتدى الاجتماعي الكوردستاني

  • عقد اجتماعات شهرية لتقييم جميع المسارات.
  • إنشاء مسارات إضافية، مع التركيز على مواضيع مختلفة.
  • تعزيز المشاركة الدولية في المنتديات.
  • عمل مخيمان مشتركان للشباب: أحدهما في دوكان والآخر في الناصرية بالتعاون مع المنتديين العراقي والكوردستاني.
  • توسيع المشاركة والدعم في الفعاليات السنوية للمنتدين ومشاركتهم في اعمال بعض.
  • تبادل التخطيط الاستراتيجي بين المنتديين.

في عام 2018، ستواصل لجان المنتديين في دعم الحملات المشتركة التي يقوم بها الناشطون العراقيوون والأكراد من خلال تطوير كل منتدى اجتماعي وتوسع وتعميق العلاقات بينهم.


Like