منتدى السلام في هيت – كانون الأول 2017

انطلقت يوم الجمعة الماضية الموافق 22 كانون الأول 2017 فعاليات الموسم الأول لمنتدى السلام في هيت التي جاءت تتويجا لتنسيق المنظمات والفرق التطوعية في مدينة هيت خلال النصف الثاني من هذه السنة بتأسيس فضاء تنسيقي مشترك لتوحيد الرؤى وتبادل الأفكار فيما بينهم وتحت شعار ” هيت السلام والتعايش” بدأت فعاليات الموسم الأول التي تنوعت بين الندوات و ورشات العمل، والتي شارك فيها 6 مدربين ومحاضرين وفي اليوم الثاني من الفعاليات انطلق ماراثون هيت للسلام الذي شارك فيه اكثر من 250 شخص من مختلف الفئات العمرية للتعبير عن أهمية الرياضة في التأكيد على رغبتهم في بناء السلام وتعزيز التماسك الاجتماعي في المدينة، حيث انطلق الماراثون من حي الجمعية تقاطع جامع الغفور مروراً بشارع الإطفاء – الجري – الشهيد سعيد غزال – الكبانية وصولاً الى شارع الكورنيش الذي تعرض لأكثر من ثلاث مرات لهجمات إرهابية أودت بحياة العديد من حياة المواطنين الأبرياء.

ومما لفت انظارنا التفاعل الكبير مع الماراثون حيث شارك العديد من المواطنين بتوزيع الحلوى والعصائر على المشاركين في الماراثون الذي قطعوا مسافة 6 كم من نقطة الانطلاق الى نقطة النهاية، وقد شاركت القوات الأمنية بجهد كبير في تأمين طريق الماراثون دون منع المواطنين من الوصول الى طريق الماراثون والمشاركة في تشجيع المتسابقين، وقد جرى الماراثون بانسيابية عالية.

واختتمت فعالية الموسم الأول بكرنفال احتفالي على حدائق متنزه الزهور الذي حضرته بعض العوائل وجهات امنية وعدد كبير من وجهاء المدينة والمواطنين وقد تنوعت فقراته بين الانشاد الديني الداعي للاعتدال والعديد من القراءات الشعرية ووصلات فنية – غنائية ، وقدمت فيه شهادات الشكر للمؤسسات الحكومية التي شاركت ودعمت الفعاليات بدءاً من المجلس المحلي لمدينة هيت والأجهزة الأمنية وتربية هيت وبلدية هيت.
وفي حديث للمكتب الإعلامي للمنتدى، أبدى الزميل محمود الهيتي سكرتير المنتدى سعادته بالإنجاز الكبير الذي حققته الفعاليات ودعا الى تعزيز هذه النجاحات بالفعاليات والأنشطة في المرحلة القادمة التي تهدف إلى بناء السلام وتعزيز التماسك الاجتماعي وكذلك الاهتمام بالموروث الطبيعي والتراثي للمدينة ” لقد نجحنا خلال هذه الفعاليات في التأكيد على أهمية السلام لمدننا التي خرجت من ظلام التنظيمات الإرهابية، وكل ذلك يعود بالدرجة الأساس الى المشتركات التي جمعت المنظمات والفرق التطوعية في بناء هذا الفضاء واختيار البرامج الهادفة، وهذا لم يتحقق لولا دعم الزملاء في المنتدى الاجتماعي العراقي والمنظمات الدولية المانحة التي عملت طوال الفترة الماضية على توجيهنا وتمكيننا من بناء أنشطة ناجحة”.
وأكمل الزميل محمود الهيتي ” لقد عملنا خلال فترة قصيرة من خلال تنسيقنا الجيد مع الجهات المسؤولة في المدينة من مجلس محلي وقائم مقام وأجهزة امنية والدوائر الخدمية ذات الشأن في الوصول الى هذه الفعاليات وتحقيق النجاح لها، ومن أجل كل هذه المكتسبات الكبيرة والتفاعل الكبير الذي نلاحظه من قبل المجتمع الهيتي نتمنى ان نكلل كل هذا العمل بالتأكيد على أهمية السلام والتماسك الاجتماعي في المرحلة القادمة، إضافة الى توجيه الاهتمام الى أهمية حماية الموروث الطبيعي والثقافي لمدينة هيت التي لها الأثر الكبير في توحيد الصف الهيتي وتوجيهه التوجيه الجيد نحو القضايا الاجتماعية الهامة”.

وكذلك أكد الأستاذ يعقوب عبود شافي رئيس اللجنة الرياضية لماراثون هيت للسلام على أهمية وجود فضاء مثل المنتدى للمدينة والعمل على مثل هكذا قضايا التي ظهرت كمحفز لجميع المختلفين وتوحيدهم على أهمية السلام من خلال توجيه اهتمامهم بالرياضة والتنفيس عنهم ” شخصيا، اعتبر هذه الفعاليات من الفعاليات الناجحة والجديدة على مدينتنا ومهم ان نوجه الاهتمام لها خصوصا في المرحلة القادمة كونها تتبنى قضايا مجتمعية تؤكد على قضايا أساسية ومهمة في حياة كل فرد في المدينة، وهذا ما نجح في تحقيقه الشباب في منتدى السلام في هيت ويزيدنا فخراً ان نشاركهم هذه الإنجازات”.

وجدير بالذكر بأن منتدى السلام في هيت هو تشكيل مجتمعي يهتم بتبني العديد من القضايا المجتمعية تأسس من مجموعة من المنظمات والفرق التطوعية منذ قرابة الشهر، وهذه الفعاليات تعد واحد من أهم فعالياته خلال هذه السنة، ويعمل هذا المنتدى بالتنسيق مع المنتدى الاجتماعي العراقي عبر مسارات عمل متنوعة وهادفة، وفعاليات هذا الموسم هي بدعم من منظمة فاي السويسرية التي تعمل على تمكين النشاطين في مجال بناء مجتمع مدني يعزز من الديمقراطية والتعايش السلمي في الشرق الأوسط وبلاد ما بين النهرين.


Like