الثالث من ايار – اليوم العالمي لحرية الصحافة

نظمت مجموعة العمل الإعلامي التابعة للمنتدى الاجتماعي الكوردستاني مؤتمرًا نصف سنويًا في مدينة السليمانية بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة المصادف 3 ايار، بمشاركة 25 شخصًا بينهم: منظمات المجتمع المدني، صحفيون، نشطاء حقوق الإنسان المستقلين، وعضو برلمان، بالاضافة الى ممثلي الجهات المعنية، واساتذة الجامعات.

حيث قامت لجنة مختصة بتحليل البيانات حول انتهاكات حرية التعبير في إقليم كردستان العراق في الأشهر الأربعة الأولى من عام 2018: يناير- أبريل. اذ تتكون اللجنة من:

1- هيوه عمر – منسقة مجموعة العمل الإعلامي ، منظمة السلام والحرية

2- أنور حسين – نائب نقابة الصحفيين في إقليم كردستان

3- دياري محمد – مدير مركز ميترو سنتر غير الحكومي

4- أبو كروان – عضو برلمان كوردستان

ﺧﻼل اﻟﻣؤﺗﻣر ، ﻗدﻣت ھﯾوه ﻋﻣر ﺗﻘرﯾرًا ﻋن اﻻﻧﺗﮭﺎﮐﺎت اﻟﻣرﺗﮐﺑﺔ ﺿد وﺳﺎﺋل اﻹﻋﻼم واﻟﺻﺣﻔﯾﯾن واﻟﻧﺎﺷطﯾن ﻓﻲ إﻗﻟﯾم ﮐوردﺳﺗﺎن اﻟﻌراق ﺧﻼل اﻷﺷﮭر اﻷرﺑﻌﺔ اﻟﻣﺎﺿﯾﺔ. وقد تم توثيق 122 انتهاكًا ضد ما يقرب من 200 ناشط، وصحفي، ومتظاهر، كما شملت الانتهاكات ايضاً منظمات المجتمع المدني. وتخطط نقابة الصحفيين بالتعاون مع مركز مترو لرصد ومتابعة هذه الحالات، والدعوة إلى زيادة حماية الصحفيين في إقليم كردستان العراق. كما شرح النائب أبو كروان دور البرلمان فيما يتعلق بتوفير الحماية، ولا سيما الحماية القانونية لجميع الفئات المعرضة لهذا النوع من الانتهاكات. بعد مناقشة مطولة، خلص المجتمعون الى النتائج التالية:

1- تستمر االنتهاكات بالارتفاع في إقليم كردستان العراق.

2- أدت الأزمات المالية والسياسية إلى تفاقم الوضع ، مما أدى إلى زيادة انتهاكات حقوق الإنسان.

3- لم يتمكن التشريع والقضاء من توفير الحماية الكافية للصحفيين والناشطين في إقليم كردستان العراق.

4- هناك حاجة إلى تكثيف حملات المدافعة من أجل دعم حرية التعبير.

5- من الضروري زيادة التنسيق بين منظمات المجتمع المدني.


Like