انكليزي | English

مبادرة التضامن مع المجتمع المدني العراقي

شهدت مدن الحلة، تكريت، بعقوبة، العمارة، هيت، النجف، و الناصرية، تنظيم مهرجانات مدنية جماهيرية عقدتها المنتديات المحلية في تلك المدن. نظم هذه المهرجانات شباب متطوعين، وحرصوا فيها على التطرق لقضايا مهمة ابرزها: التعايش السلمي، حماية التراث، حماية البيئة، مساهمة المراة، واعتمدوا فيها على انشطة ابداعية تضمنت: المسرح، الشعر، الموسيقى، الرياضة، المعارض الفنية والتراثية، زيارات للمتاحف، وكذلك ورش حوارية. مثلت هذه المهرجانات مساحات مهمة لمختلف شرائح الجمهور في المدن للاحتفال و التقرب لمواضيع وقضايا المنتديات المحلية.

ثلاثة من هذه المدن تعقد منتدياتها ومهرجاناتها للمرة الاولى، اما المدن الاخرى فقد خاضت تجربة تنظيم مهرجاناتها السنوية للمرة الثانية على الاقل. فيما يلي استعراض لاهم احداث هذه المهرجانات:

مهرجان “بابل السلام” – الاول

عقد منتدى بابيليا الاجتماعي مهرجانه الاول يوم الجمعة المصادف 21 كانون الأول 2018 و بحضور جماهيري واسع على ارض منتجع بابل السياحي.

وتضمن المهرجان فقرات منوعة ابرزها:

– الموسيقى حيث قدم فريق فنون السلام من بغداد موسيقى تراثية تفاعل الجمهور معها بشكل كبير.

– عروض شعرية مختلفة لشباب موهوبين عبرت عن السلام والتضامن.

– عروض مسرحية قصيرة، كان ابرزها عرض (قوة الخشب) والتي عبرت عن مبدأ التضامن والسلم بين أبناء الشعب العراقي.

شملت المساحة المفتوحة للمهرجان الكثير من الاكشاك المتنوعة لمجموعة من الفرق التطوعية ومنظمات المجتمع المدني:  شبكة تثقيف الاقران Y-Peer وتجمع طلبة طب العراق IFMSA-Iraq وتناولوا التوعية حول مرض الايدز وقياس الضغط مجاناً.

اما فريق التراث الذي هو أحد تشكيلات منتدى بابيليا الاجتماعي اخذ على عاتقه التعريف والتوعية عن التراث البابلي بالقراءة والكتابة المسمارية دعماً لحضارة بابل، كما نظم فريق حماة الفرات مساحتهم الخاصة للتوعية البيئية، اما الفن والرسم فقد كان حاضرا في مهرجان بابل السلام حيث قدمت الرسامة زهراء الكندي والرسام يونس النجفي معرضا للوحات الفنية المتنوعة التي جسدت ابرز ما تتميز به مدينة بابل من الفن والتراث والثقافة.

 مهرجان انا أحب تكريت- الاول

مبادرة شبابية تعيد لتكريت المحررة تماسكها المجتمعي، وتساعد في نشر روح التعايش السلمي بين ابناء هذه المدينة المهمة. حمل مهرجان تكريت رسالة تشجيعية لكل المتطوعين في الاستمرار بأعمالهم وعرض نشاطاتهم وجهودهم لخلق مساحة من الفرح واالامل لدى سكان المدينة التي لا تزال في مرحلة اعادة احياء النسيج المجتمعي فيها وايضا لتوعية المجتمع للحفاظ على الروح المدنية وللتعريف بالحملات التي يقوم بها منتدى تكريت الاجتماعي. يذكر ان المهرجان سعى لدعم اعمال الفرق التطوعية وخلق جواً تفاعلياً بينهم، خصوصا ان المناطق المحررة عانت كثيراً من الارهاب والتطرف ومحاولات طمس الهوية المدنية لهذه المناطق وعسكرة المجتمعات.جرى تنظيم المهرجان يوم السبت 15 كانون الاول 2018.

ولعل ابرز العلامات الفارقة لهذا المهرجان هي العروض الموسيقية، المسرحية، بعد سنوات من انقطاع هذا النوع من العروض عن المدينة، فيما حاولت هذه العروض ان تناقش واقع المواطنين في ضل الظروف السابقة واوليويات مرحلة ما بعد التحرير، وللكوميديا دور في الترفيه عن الجمهور فقد قدمت مجموعة من الشباب عروضا مسرحية اضافت روح من البهجة على اجواء المهرجان.

وكانت ابرز فقرات المهرجان كالتالي:

– عروض فلكلورية وتراثية قدمت مجموعة من القصص التي اضافت معلومات كثيرة عن تراث تكريت

 الافلام الوثائقية عن حضارة وتأريخ مدينة تكريت

– الحديث عن حملة منتدى تكريت في الحفاظ على التراث والأماكن الاثرية في تكريت.

– معرض للرسم التعبيري والزيتي والصور الفوتوغرافية.

– سوق مفتوح لعرض المنتجات المختلفة من الاعمال اليدوية والبضائع.

– معرض لبيع الكتب الثقافية.

مهرجان انا احب ديالى – الاول

في ديالى، اقام منتدى ديالى الاجتماعي يوم 28 كانون الاول مهرجانهم الاول في المدينة، وشهدت انشطة المسرح مشاركة روضة جيل المستقبل الاهلية. وتم تقديم أفكار متنوعة من التمثيل المسرحي التي شملت مسرحية العجائز من كتابة وأداء (زينب قاسم وبكر قاسم) دعوا فيها لترك الطائفية والتوحد بين مختلف اطياف المجتمع، و المسرحية الثانية كانت صامتة بعنوان اولاد التقاطع بأداء الممثل المبدع (حسين مالتوس) من بابل اوصل فيها معانات الناس في الحياة.

وكان ابرز فقرات المهرجان كالتالي:

– موسيقى فريق فنون السلام  من بغداد.

– الشعر، قصائد شعرية تحث على الحب والسلام والتعايش.

– معارض فوتوغرافية وفنية متعددة أبرزها معرض (خريسان بلا تلوث)

– القضايا المجتمعية والقضايا القانونية والطبية.

– وكان لحقوق المرأة وجودا في هذه القضايا من حيث الدفاع عنها او بيان حقها بمشاركة الرجل الحياة الاجتماعية. بازار (فن حواء) والذي قدمن فيه أجمل اعمالهن اليدوية التي انفردت بدقة الصنع واللمسات الفنية الرائعة، وللجوانب الترفيهية والديكور زوايا مخصصة ضمن المهرجان، فتراث ديالى تجسد بوجود القهوة العربية والجلسات التراثية إضافة الى ديكورات رائعة والعاب ممتعة وشجرة الامنيات ورأس السنة.

وساهم في تنظيم هذا المهرجان الاطراف التالية: (منظمة ديالاس الشبابية – فاعل خير زهيرات – فريق نحن ننتج – فريق انتي كدها – فريق صناع الامل التطوعي – فريق شعاع الامل  لمحاربي السرطان فريق الملك APO – مركز السلم المجتمعي)

مهرجان انا أحب ميسان، الثاني

من اجل ميسان اخرى، نظم متطوعي منتدى ميسان الاجتماعي مهرجانهم السنوي هذا العام ليلة رأس سنة 2019 كما جرت العادة سنوياً، حيث كان المهرجان أبرز حدث مدني داخل مدينة العمارة اذ تميز بالطابع الفلكلوري التراثي،مع نموذج مصغر للمضيف الميساني.

العمارة مدنية تحتضن الكثير من الطوائف المختلفة جمعهم هذا الحدث لإبراز صورة جميلة للتعايش السلمي وتعزيز التماسك الاجتماعي في المدينة.

وحمل المهرجان ايضاً رسائل تشجيع المنتوج المحلي الذي تمثل بمسرحية كوميدية تحت عنوان “رأس البصل”، كما استعرض الحدث مشكلة تقبل وجهات النظر والآراء المختلفة بصورة لا عنفيه وتم ذلك عن طريق مسرحية صامتة،

 بالاضافة الى تشجيع المواهب عبر معرض للوحات الفنية التي عبرت عن التراث الميساني والاهوار، وتم تخصيص مساحة للموهوبين من الاطفال. وكان للصناعات اليدوية زاوية مخصصة ضمن المساحة المفتوحة والتي شملت على أكثر من كشك من مجموعة من الفتيات والشبان الموهوبين، إضافة الى معرض للكتب الثقافية المتنوعة.

المهرجان شهد مشاركات واسعة ضمن الساحة المفتوحة والتي احتضنت الفرق التطوعية والمنظمات المختلفة إضافة الى مشاركة جمعية حماة دجلة ومركز مشحوفنا. وأبرز عوامل النجاح كان عن طريق مشاركة العنصر النسوي ضمن متطوعي الكرنفال والتي كانت نسبة مشاركتهم 50% من عدد المتطوعين حيث جاء هذا بسبب احساسهم بالبيئة الآمنة التي وفرها منتدى ميسان الاجتماعي.

منتدى السلام في هيت – الثاني

بتاريخ 31 كانون الأول 2018 بمشاركة واسعة لمجتمع مدينة هيت، تضمنت فعاليات الموسم:

–  ورش وندوات متنوعة جميعها تصب في مسارات عمل المنتدى الثلاث (بناء السلام، لا عنف، البيئة والمياه). وشهد اليوم الأول من الفعاليات حضور ممثلي الحكومة المحلية لقضاء هيت، وممثلي عن شعبة البيت الثقافي وكذلك مشاركة الزملاء من المنتدى الاجتماعي العراقي ومبادرة التضامن الذين أثنوا على عمل المنتدى وجهوده في اشاعة ثقافة التشارك والحوار.

وفي حديث عن أهمية فضاء المنتدى في بلورة أنشطته وفعالياته، تحدث الأستاذ سيف طريف نائب رئيس المجلس المحلي لإعلام المنتدى حول الاهداف التي تحاول ترسيخ القيم الديمقراطية في مجتمع المدينة وأضاف: ” نتابع عمل منتدى السلام في هيت منذ الأيام الأولى لتأسيسيه، ولدينا ثقة بالمنظمات والفرق التطوعية المنضوية تحت هذا الفضاء، ونثمن دورهم المميز في اعلاء قيمة العمل التطوعي لمعالجة مجموعة كبيرة من المشكلات التي تواجه مجتمع المدينة، ولعل دورهم الأبرز كان في ترسيخهم للقيم الديمقراطية وتشجيعهم لأهمية الحوار والتشارك”. وأشار الى الثقة الكبيرة بالشباب العاملين في فضاء المنتدى وبفعالياتهم وانشطتهم المتنوعة والهادفة التي لامست أرض والذين أثبتوا امكانية التغيير بالعمل التطوعي النابع من شعورهم بالمسؤولية تجاه مدينتهم في مرحلة ما بعد داعش”

حفلاً ختامياً على حدائق متنزهات الأرض السعيدة وشارك فيه مجموعة من الشعراء والفنانين والموسيقيين والزملاء في منتدى السلام في الفلوجة والرمادي، وشهد اقبالاً مميزاً للعوائل. إذ تضمن الحفل كلمات للمنتدى الاجتماعي العراقي ومبادرة التضامن ومنتدى السلام في الفلوجة والرمادي، وكذلك مجموعة من الوصلات الشعرية والغنائية التي أكدت على أهمية السلام وتعزيز التماسك لمجتمع مدينة هيت والمحافظة. وتحدث الزميل محمود الهيتي سكرتير منتدى السلام في هيت عن فضاء المنتدى ودوره في بناء أنشطة وفعاليات تصب في بناء السلام وتعزيز التماسك الاجتماعي ” هذه الفعاليات جاءت لتؤكد على دور فضاء المنتدى في تعزيز التماسك وحماية البيئة والتأكيد على أهمية النضال اللاعنفي لمجتمع مدينتنا في مرحلة ما بعد داعش”. وأضاف ” نتطلع في السنة القادمة مشاركة أوسع لمنظمات المجتمع المدني والفرق التطوعية في فضاء المنتدى والعمل وفق ميثاق المنتدى للمساهمة بدرجة كبيرة في تشخيص القضايا التي نواجهها ووضع الحلول لها، وكذلك لدعم الحركة الاجتماعية والمدنية في المحافظة”.

منتدى النجف الاجتماعي  (موسم ثاني)

  • عقد 14 ورشة في قاعات اتحاد الادباء والكتاب بتاريخ 28 كانون الأول في مركز مدينة النجف. ناقشت هذه الورش المواضيع التالية:
  • مستقبل العمل النقابي وواقع الحريات النقابية ، قانون الضمان الاجتماعي بما يضمن حقوق العمال، (اتحاد العمال في العراق)،
  • سبل تطوير المنظومة القانونية بما يخدم المصلحة الوطنية،
  • التعليم  و تأثير المدارس الأهلية وأهمية تصحيح مسار التربية خدمة للمجتمع،
  • مناهضة العنف ضد المرأة (رابطة المرأة العراقية)
  • البيئة والمياه وشحتها، نماذج لنشاط المجتمع المدني لحماية الانهار من التلوث، واقع الزراعة (فريق كلنا مواطنون ومؤسسة النور للثقافة والفنون)
  • التعايش السلمي (منظمة طوى للتنمية وحقوق الانسان)
  • حرية التعبير ،  حق التظاهر السلمي ( فريق فكر بغيرك)

 دور المسرح  في اشاعة قيم السلام  و هميته للمجتمع (رابطة عيون الفن الثقافية).

مهرجان المنتدى يوم ٢٩

وعلى هامش المهرجان وليومين أقيم أكثر من (كشك وبازار) ومعارض للكتب والصور والفنون التشكيلية التي تضمنت العديد من صور الطبيعة وتصوير لمعاناة العراق والمواطن العراقي، وحتى الأطفال كان لهم دور في المهرجان حيث تم تخصي مساحة من الرسم الحر لهم واختيار وتقديم الهدايا لهم.تضمن فعاليات متنوعة:

القصائد الشعرية

 المسرح تنوع بين الكوميديا والدراما بمشاركة فريق (أحلام من أرض الواقع)

 رسم مباشر للفنانة الشابة استبرق هندو

 الموسيقى: (فنون السلام) التابع للمنتدى الاجتماعي العراقي من بغداد بعزف العديد من المقطوعات الموسيقية المختلفة التي نالت فرح الحاضرين.

منتدى انا أحب ذي قار موسم ثالث – الناصرية

سباق دراجات –  اهوارنا تراث عالمي،

 صباح يوم 19 كانون الأول 2018، في الجبايش جرى تنظيم سباق الدراجات الهوائية بمشاركة من السكان المحليين ومن خارج المدينة وبالتعاون مع جمعية حماة دجلة، ضمن حملة اهوارنا تراث عالمي التي انطلقت قبل عام، وتهدف الى تسليط الضوء على مناطق الاهوار وسوء اوضاع سكانها والمطالبة بضرورة وضع خطة ادارة مستدامة من قبل الحكومة العراقية لضمان بقاءها ضمن لائحة التراث العالمي.

تنظيم زيارات مدرسية لمتحف الناصرية الحضاري

بتاريخ 20 كانون الاول. تم توجيه دعوة عامة من المنتدى لزيارة المتحف بهدف تعريف الناس بأهميته من خلال التعرف على ما يحتويه من موجودات اثرية لمختلف الحضارات التي سكنت المنطقة قبل ما يقارب 4600 ق.م . وتم عرض القصص القديمة للحضارات المختلفة على الحضور، وشهدت هذه الزيارة تفاعلا كبيرا بين الحضور من داخل وخارج المدينة الذين أبدوا دهشتهم بحضارات العراق. وكذلك شهدت الفعالية مشاركة عدد كبير من المهمتين في مجال التاريخ والاثار. حيث جرى التنسيق مع العديد من المدارس في مدينة الناصرية للمشاركة وتميزت الفعالية بتنسيق وتعاون كبير من قبل ادارة متحف الناصرية الحضاري ومفتشية اثار ذي قار وشرطة حماية الاثار.

كرنفال  انا أحب ذي قار الثالث

 على حدائق بهو بلدية الناصرية بتاريخ 21 كانون الأول 2018، تميز بمشاركة كبيرة من قبل منظمات المجتمع المدني والفرق التطوعية وبمشاركة شركات من القطاع العام من خلال فروعهم في المحافظة، حيث زينت هذه المشاركات فعاليات الساحة المفتوحة للكرنفال بالإضافة الى الاكشاك والمعارض الفنية لعدد كبير من اصحاب المواهب الفنية في المحافظة الذين يعانون كباقي القطاعات من اهمال كبير. المساحة المفتوحة التي حرص كرنفال انا أحب ذي قار على تنظيمها كانت بمثابة تعبير حقيقي لما تحويه مدينة ذي قار من المواهب المختلفة والابداع الحقيقي والتي حيث حضت باهتمام كبير من قبل ضيوف الكرنفال الذين اكتظت بهم حدائق بهو البلدية.

وكانت ابرز فقرات الحدث، الموسيقى، الشعر ، فريق فنون السلام من بغداد ، مسرحية (ناي) التي عبرت عما يعانيه سكان الاهوار بسبب اهمال الحكومات المتعاقبة لهم.